التوأم الحقيقي الأكثر تشابها في العالم يعشقان نفس الرجل!

التوأم الحقيقي الأكثر تشابها في العالم يعشقان نفس الرجل!

“آنا” و”لوسي” توأم أسترالي حقيقي أجمع الكثيرون ممّن يعرفونهما أنهما توأم متطابق إلى حدّ كبير في كل شيء، تحسّان بألم بعضهما وعيّنات حمضهما النّووي متطابقة ونسبة التشابه بينهما هي 99.99 %. حتى برنامج الحاسوب لا يستطيع التفريق بينهما.

الفتاتان الأستراليتان التوأم أرادتا دائما أن تكونا نسخة طبق الأصل لبعضهما، حتى أنهما كانتا تكرهان أي اختلاف بينهما ولوكان طفيفا. لقد قامتا بإجراءات عدة عمليات تجميل لجعلهما توأما متطابقا بنسبة 100%.

التوأم الأسترالي لا تستطيعان الابتعاد عن بعضهما إطلاقا، فقد لعبتا سويا منذ الصغر، درستا في نفس المدارس و اتفقتا في حبّ نفس الرجل. أحبّتا رجلا واحدا وقرّرتا تقاسمه والنوم معه في نفس السرير طيلة 5 سنوات مضت.

لقد قرر التوأم “آنا” و”لوسي” أن يعيشا حياة مشتركة مع حبيبهما أيضا في نفس المنزل ونفس غرفة النوم، وقررتا إنجاب طفلين في نفس اليوم بفضل التلقيح الاصطناعي في إحدى المصحات.

والغريب في الأمر أن التوأمين لا يشعران بالغيرة من بعضهما، حيث تربطهما علاقة عاطفية برجل واحد، وهو مستعد لأن يكون أبا لأبنائهما معا، وأن يعشوا جميعا في منزل واحد يملؤه الحب والتفاهم.

مواضيع قد تهمك

لا تنس الإعجاب على صفحة فيسبوك ليصلك جديد الموقع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: